وسائل وأساليب

متى يجب مراجعة طبيب مختص؟

أي اختصاصي يحب مراجعته لمعالجة التبوّل الليلي اللاإرادي؟

I Stock _000036669290Large

من شأن رأي طبيب مختص أن يساعد طفلك وأن يساعدك على مجابهة مشكلة التبوّل الليلي اللارادي بشكل أفضل. حتى أنه بإمكانك مراجعة اختصاصيين عدة:

1. طبيب معالج:

إن كان طفلك ما دون ال 5 سنوات وكان يعاني أحياناً من تبوّل لا إرادي خلال النهار أو تسرّبات بولية أو إن كان فوق ال 5 سنوات وما زال يتبوّل في فراشه، ننصحك باستشارة طبيبه المعالج، خاصة ان استمرت هذه الحالة حتى ما بعد ال 7 سنوات. من المستحسن أيضاً استشارة الطبيب حتى في حالات التبوّل الليلي الثانوي، أي عندما يعاود الطفل التبوّل في فراشه بعد فترة طويلة من الانقطاع والنظافة (أكثر من 6 أشهر).

 

2. طبيب أطفال

قد يوجهك طبيبك المعالج إلى طبيب أطفال في حال أخفق العلاج الأولي.

 

3. جرّاح مسالك بولية للأطفال

من المستحسن عدم مراجعة هذا الاختصاصي إلا بعد وفقط بناء على طلب الطبيب المعالج أم طبيب الأطفال، وذلك في عند حصول تسربّات بولية خلال النهار قد تكون ناجمة عن التهاب متكرر أو مزمن في البول.

 

4. طبيب نفسي

إن كان طفلك يتضايق من مشكلة التبوّل الليلي اليومية هذه (لجهة فقدان ثقته بنفسه وشعوره بالذنب أو الانزعاج وميله للعزلة...)، من المستحسن مراجعة طبيب نفسي. فالعوارض الظاهرة لدى الطفل غالباً ما تكون كالآتي: اكتئاب وقلق ونشاط مفرط واضطرابات سلوكية وصعوبة في التركيز. في بعض الأحيان قد يكون الطبيب المعالج أو طبيب الأطفال من ينصحك بأخذ موعد من المعالج النفسي.

5. الممرضة المدرسية والطبيب المدرسي والأستاذ أم الآنسة

أثناء نشاط دراسي خارجي على عدة أيام (كمخيّم بيئي أو شتوي)، من الحكمة والصواب إعلام الاستاذ المسؤول أو الممرضة المشرفة أوحتى الطبيب بمشكلة طفلك لجهة التبوّل الليلي.

6. مدير مركز المخيّم الصيفي الترفيهي

أعلمي بكل سرية المسؤول عن المخيّم الصيفي الذي يرتاده طفلك أو حتى مسؤول النشاطات والمشرف عليه أو مسؤول النظافة.

 

 
جربي مجموعة منتجات Drynites

ملابس Drynite الداخلية الليلية

أعلى الصحفة